السودان الانالسودان عاجل

هدنة الخرطوم تدخل يومها الرابع.. لا خبز في الأفران

دخلت الهدنة ووقف إطلاق النار في السودان بين الجيش والدعم السريع يومها الرابع.

فيما هدأت حدة القتال بشكل ملحوظ، اليوم الجمعة، مقارنة بما شهدته الأيام الأولى لوقف النار، من اقتتال عنيف عبر استخدام المدفعية الثقيلة وتحليق الطيران الحربي.

وشهدت عدة مناطق في العاصمة الخرطوم هدوءاً حذراً منذ الصباح، بعدما دوت أصوات المدفعية في ساعات متأخرة من ليل أمس من منطقة كرري نحو مدينة الخرطوم بحري، كما شهدت منطقة المهندسين في أم درمان إطلاق نار ودوت أصوات المضادات الأرضية شرق المدينة.

إلا أن أزمة قديمة جديدة أطلت برأسها ثانية. فقد تفاقمت أزمة الخبز في بعض مدن العاصمة، بسبب شح الدقيق والغاز المستخدم في إنتاجه، حسب ما أفاد مراسل العربية/الحدث.

وكانت الاشتباكات السابقة بين الجانبين عرقلت نقل الطحين والقمح، والغاز على مدى أسابيع.

كما أدى القصف المتبادل إلى خروج العديد من الخابز عن العمل.

فيما امتدت طوابير المواطنين أمام المخابز التي لا تزال تعمل. وانتظر العديد من السودانيين لساعات طويلة أمام الأفران للحصول على “عيشهم”.

وكانت أزمة الخبز في البلاد لاسيما في العاصمة بدأت منذ تفجر الصراع في منتصف الشهر الماضي، لاسيما مع تقطع سبل وصول الإمدادات الغذائية جراء القتال، وتضرر مئات المحال التجارية ومن ضمنها الأفران.

وقد فاقمت أزمة الوقود أيضا هذه الأزمة، إذ توقف العديد من الأفران عن العمل بسببها.

إلا أن دخول الهدنة حيز التنفيذ منتصف ليل الاثنين الماضي، أعاد فتح أبواب الأمل بوصول المواد الغذائية، على الرغم من أن المساعدات لا تزال متعثرة بحسب ما أفاد الصليب الأحمر الدولي أمس.

المصدر من هنا

قد يعــجبــك أيضاَ

زر الذهاب إلى الأعلى